‏إظهار الرسائل ذات التسميات مواعيد. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات مواعيد. إظهار كافة الرسائل
الثلاثاء، 15 نوفمبر 2022

قلق السعي إلى المكانة موضوع لقاء جسور الرباط القادم

 

قلق السعي إلى المكانة موضوع لقاء جسور الرباط القادم



    اختار أعضاء جسور بمدينة الرباط، مناقشة كتاب "قلق السعي إلى المكانة"، للكاتب البريطاني آلان دوبوتون، في اللقاء القادم الذي سيتم تنظيمه ايوم الأحد 11 دجنبر 2022، ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال، بمقهى الموناليزا بالرباط.

عن الكاتب  آلان دوبوتون

آلان دو بوتون (Alain de Botton)‏، كاتب وفيلسوف بريطاني، وُلد في 20 ديسمبر 1969، في سويسرا لأبوين بريطانيين. تُناقش مؤلفاته مختلف القضايا المعاصرة، مؤكدةً على أهمية الفلسفة في حياتنا اليومية. نشرَ بوتون عددًا من المؤلفات، منها مقالاتٌ في الحب (1993)، والذي بيعت منه مليوني نسخة حينئذ، وأيضًا كيف لبروست أن يغير حياتك (1997)، وقلق السعي إلى المكانة (2004)، وصدر له مؤلف بعنوان دورة الحب (2016).

شارك بوتون في تأسيس مدرسة الحياة في 2008، كما ساهم بتأسيس مشروع البُنيان الحيّ في 2009. مُنحت جائزة «زمالة شوبنهاور» لبوتون تقديرًا لأعماله، وهي جائزة سنويّة تُمنح للكُتاب في مهرجان ملبورن للكُتّاب.

عن الكتاب  "قلق السعي إلى المكانة"

    يستعرض الفيلسوف البريطاني آلان دو بوتون في كتابه "قلق السعي إلى المكانة" الصادر في نسخته العربية عن دار "التنوير" بلبنان في طبعته العربية الأولى المترجمة بقلم "محمد عبدالنبي"، التاريخ الطويل لشعور وحرص الأفراد على مكانتهم في المجتمع. وحده الشعور بالقلق الأكثر شيوعاً -على مر العصور- والمشترك الأكبر بين الناس باختلاف توجهاتهم السياسية والفكرية والدينية وباختلاف مكانتهم الاجتماعية. يسرد "قلق السعي إلى المكانة" الأسباب الكاملة من وجهة نظره، مستعرضاً افتقار المرء للحب وتعامله مع ذوي النفوس المعقدة "المتغطرسين" وتطلعه لبلوغ مكانة مادية أفضل للارتقاء في درجات السلم الاجتماعي عن طريق العمل وتطوير المهارات وتغيير طرق التفكير التي لا تتسم بالنهم الشديد تجاه تكديس الأموال وتكريس الحياة لصنع جنة دنيوية. بالإضافة لعرض تاريخي لمفهوم الكفاءة المرتبط بتقييم الناس لذوي الثروات أو الأشخاص أصحاب المقامات العالية في المجتمع بناءً على ثرواتهم.

الثلاثاء، 8 نوفمبر 2022

جسور البيضاء تناقش كتاب النبوغ المغربي في الادب العربي

 

جسور البيضاء تناقش كتاب النبوغ المغربي في الادب العربي


تناقش جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء، في موعد جديد الجزء الأول من كتاب "النبوغ المغربي في الأدب العربي" للعلامة والأديب الراحل عبد الله كنون، وذلك يوم الأحد 27 نونبر 2022، بفضاء الغابة الخضراء بحي مولاي رشيد.


عن المؤلف عبد الله كنون:

ويعد عبد الله كنون (1908 – 1989) الفقيه والمؤرخ والشاعر والأكاديمي، الذي شغل منصب أمين عام أسبق لرابطة علماء المغرب، أحد كبار رواد النهضة الأدبية والثقافية والعلمية في المغرب منذ منتصف العشرينيات إلى حين وفاته.

 يقع الكتاب في ثلاثة أجزاء جاء في فاتحة الكتاب، بقلم مؤلفه، أنه جمع فيه بين العلم والأدب والتاريخ والسياسة، ورمى بذلك إلى تصوير الحياة الفكرية للمغرب وتطورها في العصور المختلفة، موضحا أن "الحركة العلمية وما طرأ عليها من نشاط وفتور، في جميع العصور، مبسوطة فيه أحسن البسط، والسياسة واتجاهاتها التي كانت تتخذها بحسب طبيعة كل دولة مفصلة فيه تفصيلا مستوفى".

وقد ترجم كتابه (النبوغ المغربي في الأدب العربي)، الذي أصدرت سلطات الحماية الفرنسية أمرا بمنعه من التوزيع في المنطقة التي كانت تقع تحت نفوذها، إلى اللغة الإسبانية على أيدي الباحثين خيرونيمو كريو أوردونييز ومحمد تاج الدين بوزيد، ومنحت وزارة المعارف العمومية الإسبانية آنذاك المؤلف درجة دكتوراه شرف للآداب من جامعة مدريد سنة.


عن الكتاب "النبوغ المغربي في الادب العربي"

ويتطرق الجزء الأول من هذا الكتاب، الذي يقع في 974 صفحة من الحجم المتوسط، إلى جانب الدراسة من خلال عصر الفتوح (الفتوح الأولى وفتح مولاي إدريس) وعصور المرابطين والموحدين والمرينيين (ويتحدث فيه عن الوطاسيين) والسعديين والعلويين.


ويتضمن الكتاب أيضا مقدمة الكاتب للطبعة الثانية في 1960، وعرضا وتحليلا بقلم شكيب أرسلان، ثم مقدمة الطبعة الأولى (فاتحة الكتاب)، ورسالة من المستشرق كارل بروكلمان إلى المؤلف، وكلمة "النبوغ المغربي في ميزان القيمة" للأستاذ حنا الفاخوري، وأول تقريظ نثري وشعري للكتاب من الأديب محمد بن اليمني الناصري، فضلا عن مصادر الكتاب مقسمة إلى مصادر عامة وخاصة وأجنبية، ومحتويات الكتاب.

الجمعة، 28 أكتوبر 2022

جسور الرباط تناقش رواية المرأة والوردة لمحمد زفزاف

 

جسور الرباط تناقش رواية المرأة والوردة لمحمد زفزاف

    لجسور القراءة بعاصمة الثقافة الإفريقية، موعد مع مناقشة رواية "المرأة والوردة"، للكاتب المغربي "محمد زفزاف"، وذلك يوم الأحد 13 نونبر 2022، بمقهى الموناليزا بشارع محمد الخامس بمدينة الرباط، ابتداء من الساعة 15:00 زوالا.

 

عن الكاتب محمد زفزاف:

     بدأ محمد زفزاف مساره الأدبي والإبداعي شاعرا في بداية الستينيات، واتجه بعدها للقصة والرواية،​ كتب​  القصة القصيرة ​​لعدد من الم​​​​جلات ​ال​أدبية ​​العربية،​ ​فكانت كتاباته سببا ​​في ​​انضم​امه​ إلى اتحاد كتاب المغرب في يوليو 1968​. ​​​عرف​ زفزاف​ ​ب​كتاباته الواقعيةَ، بحكم ​أ​ن موضوعاته تتجه للواقع الاجتماعي و​تبرز لنا ​تناقضاته، فكتب عن حياة المقهورين والمنبوذين المهمشين في الشوارع، وعن الطبقة البرجوازية التي تستغل بؤس الفقراء والعمال… 

    كتب محمد زفزاف أولى أعماله الأدبية سنة 1970 بعنوان ​"​حوار في ليل متأخر​" وهي ​مجموعة قصصية. ​بعدها بسنيتن​1972 نشر أولى رواياته​ حاملة عنوان “المرأة والوردة”، والتي​ حظيت ​حينها ​بقراءات نقدي​ة​ مهم​ة​.​ على مد​ار​ 23 عاما، ​استطاع زفزاف ​أن يترك لنا ​​20 عملا​ أدبيا​ ما بين القصة والرواية، وترجم​ت​ ​ال​كثير من​ أعمال إلى لغات أخرى​، ​من ​بينها: "المرأة والوردة" و"بيضة الديك" و"الثعلب الذي يظهر ويختفي" و"الديدان التي تنحني" و"حوار ليل متأخر" و"بائعة الورد" و"محاولة عيش" و"أرصفة وجدران" و"أفواه واسعة".​.​​,

    فارق محمد زفزاف الحياة بعد معاناة مع المرض ​في​ 13 يوليو​ ​2001، ​ب​​​​مدينة الدار البيضاء.​ تم تخصيص جائزة أدبية باسمه ​-​قيمتها ​10 آلاف دولار​- تسلم كل ثلاث سنوات في مهرجان أصيلة الثقافي الدولي بالمغرب، ​من بين الأسماء التي ​حصل​ت​ عليها ​نجد ​الطيب صالح​ ​​الروائي السوداني ​سنة 2002 والروائية​ سحر خليفة​ من ​ فلسطين​ ​سنة 2013.

 

عن المرأة والوردة:

تشكل هذه الرواية، باكورة العلاقة بين محمد زفزاف والعالم الروائي والتي عرف من خلالها زفزاف روائيا، لتجوب شهرته بها المشرق والمغرب، من خلال عدة طبعات، كانت الأولى منها عن دار النشر العربية المتحدة، ثم أعيدت طباعتها في بيروت بدار جاليري، بدعم من الشاعر يوسف الخال، كما صدرت طبعتها الثالثة بالمغرب 1987، بالشركة المغربية للناشرين المتحدين، بالرباط، بتقديم الناقد أحمد اليبوري.

صدرت رواية "المرأة والوردة" سنة 1972 وأحدثت صدى واسعا، فقد تم اختيارها ضمن أفضل 100 رواية عربية صدرت حتى نهاية القرن العشرين.​​شكل ظهور رواية "المرأة والوردة" فى بداية السبعينات من القرن الماضى علامة فارقة فى مسار السرد المغربى، سواء من حيث موضوعاتها الجريئة، أو من حيث لغتها أو أسلوبها أو طريقة بنائها بشكل عام.

الخميس، 27 أكتوبر 2022

جسور البيضاء تناقش في لقاء جديد رواية رباط المتنبي

 

جسور البيضاء تناقش في لقاء جديد رواية رباط المتنبي


        تضرب جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء موعدا جديدا لعشاق الرواية المغربي، لمناقشة رواية "رباط المتنبي"، للكاتب المغربي "حسن أوريد"، الصادرة عن المركز الثقافي العربي، وذلك يوم الأحد 06 نونبر 2022، بفضاء الغابة الخضراء بحي مولاي رشيد، ابتداء من الساعة 15:00 زوالا.

 

عن الكاتب"حسن أوريد":

    حسن أوريد كاتب مغربي من مواليد 1962. حاصل على دكتوراه الدولة في العلوم السياسية. يشغل حاليا منصب أستاذ العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس، ومستشارا علميا لمجلة زمان المغربية. له إسهامات فكرية وأدبية باللغة العربية والفرنسية. من أعماله الأدبية: "الحديث والشجن" (1999)، "الموريسكي" (صدرت بالفرنسية عام 2011 وبالعربية عام 2017)، "سيرة حمار"، "سنترا"، "ربيع قرطبة" و"رباط المتنبّي".

 

عن الرواية "رباط المتنبي":

    بثَّ الروائي المغربي حسن أوريد في روايته رباط المتنبي الحياة من جديد في الشاعر أبو الطيب المتنبي، وينبعث أبو الطيب من مرقده ثم يسافر به عبر أزمنة غابرة، ليحط الرحال في وقتنا الراهن، وتحديداً في العاصمة المغربية مدينة الرباط، ليصاب شاعر بلاط الأمراء بالذهول حين يرى العرب وهم ما زالوا وكأنهم يعيشون في عصره، الرواية ترشحت للقائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) بدورتها لعام 2020. 


    يحاول أوريد من خلال توظيف شخصية المتنبي شرح وتحليل واقع الحال الذي يعيشه العالم العربي، وكيف أخفق في اللحاق بركب التطور وعجلة الحداثة، ويُرجع الأسباب إلى العديد من العوامل، في مقدمتها عدم قيام ثورات ثقافية أسوةً بالكثير من شعوب العالم.

 

    بطل رواية «رباط المتنبي» أستاذ جامعي وسياسي سابق، يصاب بحالة فصام ويشكو الذهان ويحسب نفسه المتنبي، ومن ثم ينضم لإحدى التظاهرات أمام البرلمان في مدينة «الرباط» المغربية، ويلقي أشعاره على المتظاهرين، قبل أن يقع في يد قوات الأمن ويُزجَّ به في السجن، ويودع بعدها في أحد مستشفيات الأمراض النفسية. 

الخميس، 20 أكتوبر 2022

لقاء جسور أكادير يناقش كتاب "بحثا عن الشمس" لعطاء الله ندين


لقاء جسور أكادير يناقش كتاب "بحثا عن الشمس" لعطاء الله تدين

    بعد كل من الرباط والدار البيضاء وفاس، تنطلق نهاية هذا الشهر لقاءات القراء لجسور القراءة بمدينة أكادير، لمناقشة كتاب "بحثا عن الشمس : من قونية إلى دمشق (مولانا جلال الدين الرومي وشيخه شمس الدين التبريزي)"، لكاتبه عطاء الله تدين الأديب الفارسي، وذلك يوم الأحد 30 أكتوبر 2022، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا بنادي المدرس بتالبرجت.

 

     يسعى عطاء الله تديّن إلى اقتفاء أثر جلال الدين الرومي (1207- 1273) ومرشده شمس الدين التبريزي، في كتابه المرجعي «بحثاً عن الشمس: من قونية إلى دمشق» (عن دار نينوى- دمشق ـ ترجمه عن الفارسية عيسى علي العاكوب)، في إجابة منه عن سؤال يتعلّق بعلاقة جلال الدين الرومي بمعلّمه شمس الدين التبريزي. العلاقة التي تسمت بالغموض، إثر مغادرة المعلّم قونية فجأة، بعد 16 شهراً من الإقامة فيها، متجهاً إلى دمشق. 

 

    ويؤرخ عطاء الله تدين للقاء شمس بالرومي في السادس والعشرين من جماد الثاني من عام 642 هـ، حرص عطاء الله في كتابه هذا على تفكيك جوهر هذه العلاقة الغامضة بين الرجلين. رغم توغّله في عمق هذه العلاقة الفكرية والروحية، متكئاً على مصادر أساسية في المكتبة الفارسية، بالإضافة إلى آثار الرومي «المثنوي»، و»شمس تبريز»، إلا أنه لم يمط اللثام عن الشكوك التي انتابت بعضهم بطبيعة هذه العلاقة. هل هي روحية خالصة؟

الأحد، 16 أكتوبر 2022

جسور العاصمة الاقتصادية تناقش كتاب الهشاشة النفسية


جسور العاصمة الاقتصادية تناقش كتاب الهشاشة النفسية


     يلتئم جمع جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء، من جديد لمناقشة كتاب "الهشاشة النفسية" للكاتب المصري "إسماعيل عرفة"، وذلك يوم السبت 22 أكتوبر 2022، ابتداء من الساعة الثالثة والنصف زوالا، بوسط المدينة.


عن الكاتب اسماعيل عرفة:

      إسماعيل عرفة صيدلاني ومؤلف مصري مهتم بقضايا الفكر والاجتماع، تخرج في كلية الصيدلة بجامعة "الاسكندرية" عام 2018، وله العديد من الكتب المنشورة و التقارير، ويعمل كباحث ومترجم، من بينها كتاب «لماذا نحن هنا؟» وكتاب «عصر الأنا».


عن الكتاب الهشاشة النفسية:

        صدر كتاب "الهشاشة النفسية" في عام 2020، عن مركز “الدلائل” السعودي.   يناقش الدكتور إسماعيل عرفة في كتابه  المؤلف من 199 صفحة، مشكلة الهشاشة النفسية بالدراسة من عدة نواحٍ: مظاهرها، وأسبابها، ومقترحات عملية للتغلب عليها. يعتبر الكتاب محاولة لتوضيح هذا الداء في جيل زي/z  (مواليد 1997 وما بعده) كما ذكر، و‏يتكون من مقدمة، وثمانية فصول، ثم خاتمة، وكل فصل منه يتناول استعراضًا موجزًا للمشكلة من زاوية منفصلة ثم محاولة إيجاد حلول مقترحة لها.

السبت، 8 أكتوبر 2022

كتاب الإنسان يبحث عن المعنى موضوع نقاش جسور الرباط

 


كتاب الإنسان يبحث عن المعنى موضوع نقاش جسور الرباط

 

لقاء القراء بالرباط

يتجدد اللقاء بعاصمة الثقافة الإفريقية مدينة الرباط، هذه المرة لمنقاشة كتاب "الإنسان يبحث عن المعنى - التسامي بالذات كظاهرة إنسانية"، للكاتب النمساوي فيكتور إميل فرانكل، وذلك يوم الأحد 16 أكتوبر 2022، بفضاء غابة هيلتون، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.

 

فيكتور إميل فرانكل "Viktor Emil Frankl"

طبيب نفساني وأعصاب نمساوي، من بين الناجين من الهولوكوست. وهو أحد مؤسسي Logo Therapy أو العلاج بالمعنى، وهو معلاج نفسي وجودي. كان فيكتور فرانكل أستاذًا في علم الأعصاب والطب النفسي في جامعة فيينا، وكان محاضرًا في الولايات المتحد، أنشأ مدرسة العلاج النفسي، والتي يشار إليها أيضًا باسم ّمدرسة فيينا الثالثة" بعد التحليل النفسي لسيجموند فرويد وعلم النفس الفردي لألفريد أدلر، وحصل على 29 شهادة دكتوراه فخرية من جامعات حول العالم. وكان فرانكل أول طبيب نفسي غير أمريكي يحصل على جائزة أوسكار فيستر، التي سميت على اسم تلميذه سيغموند فرويد من قبل الجمعية الأمريكية لطب الأطفال، وانتخبته الأكاديمية النمساوية للعلوم عضوا فخريا، توفي على إثر جلطة في القلب في 2 سبتمبر 1997..

 

التسامي بالذات كظاهرة إنسانية :

عرض فرانكل في كتابه الشهير "الإنسان يبحث عن المعنى"، للخبرة التي آلت به إلى اكتشافه للعلاج بالمعنى، من خلال وصف تجربته كسجين في معسكر اعتقال نازي، مما مكنه من اكتشاف معنى مختلف أشكال الوجود، حتى أشد أشكال الوجود. وأصبح فرانكل هو المحتوى الرئيسي في مجال العلاج النفسي الوجودي، وقد جلب إلهامًا كبيرًا لعلماء النفس. 


تعد تجربة فرانكل في المعتقل تجربة الملهمة، حيث تعرّض للتعذيب، وارتدى الأسمال، وشهد رفاقه يساقون أمام ناظريه إلى الأفران في أحد معسكرات الموت النازية. وسط هذه الأهوال، انشغل فيكتور فرانكل بالرصد الدقيق للأنماط النفسية للسجناء، قام بتوثيق حيلهم النفسية الدفاعية، أبرز ما توصل إليه أن السجناء الذين عجزوا عن إيجاد أي معنى لمعاناتهم كانوا عرضةً للانتحار أو للموت السريع، بعد انهيار مقاومة أجسادهم، بينما من صمدوا هم من أمكنهم إيجاد معنى ما لمعاناتهم.

الأربعاء، 14 سبتمبر 2022

جسور الرباط في مناقشة لرواية سخط للكاتب فيليب روث

 

جسور الرباط في مناقشة لرواية سخط للكاتب فيليب روث

تنظم جسور القراءة بمدينة الرباط، لقاء جديدا لمناقشة رواية "سخط" للكاتب الأمريكي "فيليب روث"، الرواية التي  في لغة ساخرة المجتمع الأمريكي في الخمسينات،   المجتمع  الذي يدفع بشباب في سن مبكرة إلى حروب وحشية، حيث يقتلون بفظاعة وهم لم يعيشوا حياتهم بعد، ولم يفهموا الحياة ولم يفهموا أنفسهم. وذلك يوم الأحد 25 شتنبر 2022، ابتداء من الساعة الثالثة مساء، بمقهى الموناليزا بمدينة الرباط.


عن الكاتب:

“فيليب روث” كاتب، وروائي، وكاتب سيناريو، وأستاذ جامعي، وكاتب مقالات، وكاتب خيال علمي، ولد في 1933 وتوفى عام 2018، اشتهر وحصد الاهتمام مع بدايات عام 1959 عندما كتب رواية «وداعا كولومبوس»، وهي صورة عن الحياة اليهودية الأمريكية، والتي حصل بها على جائزة الأمريكية القومية للكتاب والرواية. وهو أهم الكتاب في الولايات المتحدة في جيله: فقد حصل مرتين على جائزة الكتاب الوطني، ومرتين على جائزة النقاد الوطنية للكتاب، وثلاث مرات على جائزة PEN / فولكنر. وحصل على جائزة بوليتزر للعام 1997. 


عن الرواية:

ترصد الرواية مأساة الشباب الأمريكي في بداية خمسينات القرن العشرين، بعد سنوات قليلة من انتهاء الحرب العالمية الثانية التي قتل فيها الكثير من الشباب، ثم حرب كوريا التي حاربت فيها القوات الأمريكية بجانب كوريا الجنوبية وضد كوريا الشمالية والقوات الصينية، في حرب ضد الشيوعية كما كان يعلن في ذلك الوقت، حيث قتل في تلك الحرب التي انتهت في 1953 آلاف من الشباب الأمريكي في عمر الزهور، والذين لم يبدأوا حياتهم بعد. 

يرصد الكاتب أيضا كيف أن هؤلاء الشباب كانوا يرسلون إلى الكهوف في كوريا مسلحين ببنادق واهية لا تحميهم، وغير مدربين بشكل جيد، في مواجهة القوات الصينية والكورية التي كانت كثيرة العدد وتستخدم القتل بالأسلحة البيضاء وبالتلاحم المباشر، مما كان يخلف كثير من الضحايا الأمريكيين الذين يموتون بطرق وحشية بشعة.

ليس هذا فقط وإنما كان الهاجس لدى الأسر الأمريكية ولدى المراهقين الأمريكيين في فترة الخمسينات هو أنهم سوف يرسلون إلى القتل حتما، وكانوا يسعون إلى تغيير مصيرهم الوحشي ذلك بالتفوق في الدراسة والالتحاق بالجامعة، لأن القانون في ذلك الوقت كان يقضي بتجنيد كل الشباب الذكور في عمر الثامنة  عشر والتاسعة عشر غير الملتحقين بالجامعات.

يتميز السرد بلغة ساخرة تهكمية، تطغى عليه التكرار ولذلك للتأكيد على أفكار الراوي، يعتمد على التشويق بنسبة صغيرة حيث سيخبر الراوي القراء بموته في منتصف الرواية، لكن السرد في مجمله يعتمد على تصاعد الأحداث وتأثيرها على البطل الذي مازال في مرحلة المراهقة، وعلى أعتاب الرجولة يحاول فهم عالمه المحيط، الرواية تقع في حوالي 176 صفحة من القطع المتوسط.

الاثنين، 1 أغسطس 2022

جسور القراءة تحتفي بالأعضاء المتفوقين دراسيا


 جسور القراءة تحتفي بالأعضاء المتفوقين دراسيا


احتفاء منها بتخرج عدد من الأعضاء ونيل البعض الآخر لشهادة البكالوريا، تنظم جسور القراءة يوم الأحد 7 غشت 2022 حفل التفوق في نسخته الثالثة.


ويأتي هذا الحفل الذي ينظم على شرف الأعضاء الذين نالو شواهد البكالوريا والاجازة والماستر، في إطار تثمين المسار الدراسي الناجح لتلاميذ وطلبة جسور وتشجيع التفوق والتميزة في مجال الحياة المدرسية.


وتأتي هذه الالتفاتة في سياق ترسيخ ثقافة الاعتراف بالجهود العلمية والتضحيات التي يبذلها الأعضاء، وانخراطهم الفعال في مختلف مناشط الجمعية.

الاثنين، 11 يوليو 2022

تناقش جسور بمدينة الدار البيضاء، كتاب لماذا الحرب؟


تناقش جسور بمدينة الدار البيضاء، كتاب لماذا الحرب؟


تناقش جسور القراءة في لقاء جديد للقراء بمدينة الدار البيضاء، كتاب لماذا الحرب؟ وهو عبارة عن مجموعة من الرسائل بين فسيغموند فرويد وألبرت إنشتاين، اللقاء الذي سينعقد يوم الأحد 17 يوليوز 2022، بفضاء الغابة الخضراء بحي مولاي رشيد، ابتداء من الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال، الكتاب صغير الحجم يقع في 60 صفحة لكنه غزير بالمعلومات، ترجمة جهاد الشبيني، عن دار الرافدين.

عن الكتاب:

في عام 1932، دعت عصبة الأمم (الأمم المتحدة حاليا) والمعهد الدولي للتعاون الفكري في باريس، العالِمَ الفزيائي الشهير ألبرت أينشتاين للقيام بإدراة نقاش حول قضية من اختياره مع الشخص الذي يجده مناسباً. اختار عالِما الفيزياء وعلم النفس موضوعًا مهمًا جداً، ويمسّ مشكلة إنسانية متجددة، فقد كان الحديث حول موضوع الحرب، لمَ وكيف السبيل إلى إيقافها؟ "إذا لم نقضِ على الحرب، فإنّ الحرب ستقضي علينا."، كان من المتوقع أن يختار ألبرت شخصاً بنفس تخصصه، ولكن لِما عُرف عنه من عمق واهتمام بالمشاكل الإنسانية العميقة؛ فقد أرسل أينشتاين رسالة إلى العالم النفسي الشهير القائل:
“نرجسية البشرية تعرضت لثلاث ضربات، الأولى حين قال كوبرنيكوس أن الأرض ليست مركز الكون، والثانية حين قال داروين أننا نتيجة تطور جيني، والثالثة هيا ضربة فرويد والذي قال أن الإنسان تحركه غرائزه”.

فكرة الكتاب:  
يتناول الكتاب بين صفحاته القليلة بعض الآراء التي كانت نتيجتها الكثير من التعمق في الذات البشرية، منها أن السلاح والجنود ما هم إلا وسيلة لممارسة غريزة العدوان، بطريقة أخرى، أي: ما هو إلا انتظار مؤقت لممارسة العدوان. وتدور فكرة الكتاب حول وسائل وطرق تحويل هذه النزعة الفطرية إلى أمور إيجابية، وتشكيل هيئة بمثابة الأب للدول، أي جعل العالم عائلة واحدة، يتحكم فيها أب حيادي لتخليص الإنسانية من حروبها.

الأحد، 26 يونيو 2022

الاستبداد الجديد موضوع نقاش جسور البيضاء

 

الاستبداد الجديد موضوع نقاش جسور البيضاء 


تنظم جسور القراءة، لقاء يجمع قراء مدينة الدار البيضاء، لمناقشة كتاب«طبائع الاستبداد الجديد» للكاتب  "الرحالة العربي"، وذلك يوم الأحد 03 يوليوز 2022، بفضاء الغابة الخضراء، ابتداء من الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال,


يوضح "الرحالة العربي" في كتابه الذي سيتم مناقشته طبائع الاستبداد الجديد في الوطن العربي خلال النصف الثاني ‏من القرن العشرين. مقدما بذلك مقاربة نقدية جديدة لمفهوم الاستبداد وسيرورته ‏وديمومته من عصر … إلى آخر. لذلك يركز المؤلف في كتابه على الفوارق بين الاستبداد ‏الجديد والاستبداد التقليدي محاولاً كشف الأساليب الحديثة التي استعمَلها الحكام العرب في ‏هذه الفترة، وما لَجَأوا إليه من تضليل مقصود لجماهير الأمة لكي يُحَققوا مآربهم وأهدافهم ‏في حكْم الأمة بمقتضى ما يرونه من مصالحهم الخاصةوأهوائهم الشخصية، بدلاً من ‏القيام بواجباتهم الأساسية كمسؤولين عن رعاية مصالح الأمة، ومكلَّفين بتحقيق أهدافها ‏وآمالها في الحياة الحرة الكريمة.‏


يعيد "الرحالة العربي" في كتابه «طبائع الاستبداد الجديد»، إحياء كتاب «طبائع الاستبداد ‏ومصارع الاستعباد» للمفكر  عبد الرحمن الكواكبي، يقول الرحالة العربي في مقدمة الكتاب "وجدتُ في أحوال الأمة طبائع جديدة أخرى لاستبداد جديد في سماته، يختلف في أساليبه، ‏ولكنه لا يختلف في وبيل نتائجه. فقررتُ الكتابة عن هذا الاستبداد الجديد بالطريقة المركَّزة ‏التي استخدَمها الكواكبي إلا أنني تجنبتُ ذكر الأمثلة، فمنها كثير وفيها وفرة، وقررتُ أنْ ‏أَترك ذلك للقارئ كي يتمثلها بنفسه من واقع حاله وحال أمته...‏

الثلاثاء، 14 يونيو 2022

ثلاثية القاهرة لأديب نوبل العربي تحت مجهر جسور مراكش

 

ثلاثية القاهرة لأديب نوبل العربي تحت مجهر جسور مراكش

تناقش جسور القراءة بمدينة مراكش الحمراء، في سلسلة لقاءات متتابعة، ثلاثية القاهرة، للكاتب نجيب محفوظ الحائز على جائزة نوبل للأدب، والتي تعد واحدة من التحف الأدبية العالمية، تناقش مدينة جسور هذا الأحد 19 يونيو 2022، الجزء الأول من الثلاثية، رواية بين القصري، في مقهى كلمة، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا.


تعتبر "ثلاثية القاهرة" لأديب نوبل «نجيب محفوظ» واحدة من أهم الأعمال الروائية التي كُتبت في الأدب العربي. كانت في البداية على شكل قصة واحدة طويلة، ولكن صعوبة النشر إضطرته لتقسيمها على 3 أجزاء إستلهمها من أسماء شوارع رئيسية تقع بمدينة القاهرة. وهي المناطق التي عاش بها في مرحلة الطفولة وهم "بين القصرين - قصر الشوق – السكرية".

استطاع «نجيب محفوظ» بشكل بارع عبر ثلاثيته الروائية أن يلقي الضوء على الأحداث التاريخية المهمة لمصر تحت الإحتلال الإنجليزي، شارحاً التغييرات السياسية والإجتماعية والإقتصادية والتي نرى إنعكاساتها في شخصيات الرواية والتي تدور أحداثها حول أسرة قاهرية من الطبقة المتوسطة في الفترة من بدايات القرن العشرين حتى الأربعينيات.



سلط «محفوظ» الضوء على عدد غير قليل من القضايا الاجتماعية والسياسية وأحياناً الفلسفية، ولعل أبرزها أساليب القهر والاستبداد الإنساني الذي صوره «نجيب محفوظ» بأشكال مختلفة ضمن فصول روايته، مثل رصده لأشكال استبداد قوات الاحتلال الإنجليزي بالشعب المصري، وكذلك استبداد السيد أحمد عبد الجواد بزوجته أمينة التي تجمع بينهما علاقة غير متجانسة أو متكافئة، كما رأى بعض النقاد أن الثلاثية هي من أبرز الأعمال التي تدعم قضايا المرأة من خلال رصده لمعاناة أمينة الزوجة المسكينة المغلوبة على أمرها.

الأحد، 12 يونيو 2022

رواية أولاد حارتنا موضوع لقاء جسور بالدار البيضاء

 

رواية أولاد حارتنا موضوع لقاء جسور بالبيضاء


تضرب جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء، للقراء وعشاق الأدب المصري، موعدا جديداً لمناقشة رواية أولاد حارتنا للاديب المصري نجيب محفوظ، وذلك يوم الأحد 19 يونيو 2022، بالمركز الثقافي المدينة القديمة بفصاء كنيسة لابوينا فونتورا، ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال.

تعدُّ رواية أولاد حارتنا واحدة من أهم مؤلفات الكاتب والروائي المصري الشهير نجيب محفوظ والحائز على جائزة نوبل في الآداب عام 1988م، نشرت الرواية لأول مرة في عام 1950م على شكل سلسلة من الحلقات في جريدة الأهرام المصرية ولكنَّ حلقاتها تلك لم تكتمل، إذ لاقت ردود فعل قوية وعنيفة ومُنِعت من إكمال حلقاتها في الجريدة، كما منِعت من النشر في جمهورية مصر بشكل كامل، وبقيت كذلك حتى نشرت كاملة في عام 1967م في بيروت، وقد تمَّ التنويه بها عندما منِح نجيب محفوظ جائزة نوبل إذ كانت من أربع روايات استحقَّت الجائزة.


الرواية تُعالج بحث الإنسان الأزلي عن القيم الروحية، فآدم وحواء وموسى وعيسى ومحمد، بالإضافة إلى العالم المحدث يظهرون في تخفٍّ طفيف، وقد رفض نجيب محفوظ نشرها في مصر لأنَّه قطع وعدًا لمندوب رئيس مصر جمال عبد الناصر السيد كمال أبو المجد بعدم نشرها في مصر، وأصر على أن يفي بذلك الوعد، وقد ترجمت الرواية إلى العديد من اللغات العالمية منها الإنجليزية والفرنسية، وهي من الروايات الضخمة إذ إنّها تبلغ 600 صفحة.

يبدو واضحًا جليًّا أنَّ نجيب محفوظ قد كتب رواية أولاد حارتنا اعتمادًا على قصة الخلق حسب ما وردت في الكتب السماوية وما تبعها من أحداث، وكان متأثرًا بشكل كبير بقصص الأنبياء عليهم السلام، فقد أشار كثيرون إلى أنَّ البيت الكبير هو السماء والحارة هي الأرض، والجبلاوي يمثِّل في صفاته شخصية الإله العظيم، وأدهم يرمز للنبيِّ آدم -عليه السلام- والذي خلقه الله تعالى من طين وفضله على الملائكة، وإدريس الذي هو إبليس في قصة الخلق يرفض تفضيل أخيه عليه فيُطرد من البيت في تطابق كبير يين القصتين، وكذلك خروج أدهم من البيت الكبير يعبِّر عن خروج آدم من الجنة بعد أن وسوس له إبليس كما فعل إدريس وحرض أدهم على مخالفة أوامر الجبلاوي.

أمَّا الأحياء الثلاثة التي نشأت في الحارة فهي أصحاب الديانات السماوية الثلاث، وجبل هو موسى -عليه السلام- الذي خاطبه الله عند جبل الطور، ورفاعة هو عيسى -عليه السلام- والذي رفعه الله إليه كما فعل الجبلاوي وأعاد رفاعة إليه في البيت الكبير، وأمَّا قاسم فهو النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- حيثُ يتشابه معه في صفات كثيرة، منها أنَّه يعمل في رعي الأغنام عند امرأة من الحارة وتزوج نساء كثيرات، وأمَّا عرفة فهو العلم الذي استطاع في النهاية أن يشغل الناس ويقنعهم بانتهاء دور الأسطورة التي كان أهل الحارة يؤمنون بها، وقد فسر البعض أنَّ ذلك في إشارة إلى انتصار العلم أخيرًا.
كل ما سلف خلق الجدل حول رواية أولاد حارتنا، السبب وراء تعرُّض نجيب محفوظ لمحاولة اغتيال، منذ بداية نشر رواية أولاد حارتنا على شكل حلقات لاقت ردود فعل عنيفة وقوية، فقد أدَّى تناول محفوظ للمواضيع الوجودية الكبيرة إلى توظيف قصة الخلق وقصص الأنبياء للتعبير عن الظلم الذي يلحق بالبشر على مرِّ العصور، فقد كتبها بأسلوب رمزي يختلف عن أسلوبه الواقعي الذي كان يعتمد سابقًا، حتَّى أنَّه وصف الرواية بقوله: "فهي لم تناقش مشكلة اجتماعية واضحة كما اعتدت في أعمالي قبلها، بل هي أقرب إلى النظرة الكونية الإنسانية العامة".

غير أنَّ كثيرين اعتبروا ذلك تناول للذات الإلهية إذ يشير فيه إلى ظلم إلهي يلحق بالضعفاء والتعساء من البشر، وفيه استهزاء بالأنبياء والملائكة وبقصصهم التي وردت في القرآن الكريم، لذلك تمَّ تكفيره محفوظ واتُّهم بالإلحاد والزندقة بسببها.[

رغم أنَّ محفوظ استوحى قصص الأنبياء، لكنَّه أشار إلى أنَّه لم يكن الهدف عرض حياة الأنبياء في رواية، وإنما الغاية توظيف تلك القصص في تصوير تطلُّع البشر والإنسانية إلى القيم العليا من سعادة وعدل وحق وهي القيم التي كان يسعى إليها الأنبياء جميعهم، لكن ذلك لم يمنع من أن يتلقَّى تهديدات كثيرة بالقتل ومن مهاجمة شيوخ الأزهر له وتكفيره، لكن الأزمة انتهت في تلك الفترة واشتعلت بعد حصول الكاتب على جائزة نوبل،، إلى أن تعرَّض بسبب ذلك لمحاولة اغتيال عندما طعن في عنقه من قبل شابين عام 1994م، لاعتقادهما بأنّه كافر يجب قتله، لكنَّه نجا من تلك المحاولة، وبقي الجدل دائرًا حول الرواية.

الاثنين، 30 مايو 2022

جسور القراءة بالرباط تحتفي بشاعر القضية


جسور القراءة بالرباط تحتفي بشاعر القضية


     تضرب جسور القراءة بالعاصمة الثقافية الرباط، موعدا جديدا لعشاق الكلمة الأدبية، في لقاء أدبي مميز، يحتفي بشاعر القضية الفلسطينية محمود درويش، من خلال عمله المميز "ذاكرة للنسان"، وذلك يوم الأحد 05 يونيو 2022، برحاب غابة هيلتون المجاورة للمعرض الدولي للنشر والكتاب، ابتداء من الساعة 16:00 زوالا.


اللقاء الذي يكتنف بين طياته إشكالات طرحها درويش، أثناء حصار بيروت بصورة واقعية ممزوجة بشاعرية هادئة، تنم عن وعي للحدث وأبعاده، تعتبر ذاكرة النسيان واحدة من أبرز أعمال الشاعر الفلسطيني محمود درويش. هذه القصيدة هي قصيدة نثرية تتحدث عن "يوم هيروشيما" خلال الحرب الأهلية اللبنانية، والغزو الصهيوني للبنان عام 1982. يستخدم درويش رمزية الولادة والموت والقهوة والحمائم لمناقشة الخوف من الوجود خلال الحرب الأهلية اللبنانية والغزو الصهيوني للبنان.

يقول درويش:

"ما النسيان سوى قلب صفحة من كتاب العمر.. قد يبدو الأمر سهلا، لكن ما دمت لا تستطيع اقتلاعها ستظل تعثر عليها بين كل فصل من فصول حياتك".

بالإضافة إلى ذلك، تستخدم القصيدة على نطاق واسع الرموز نفسها لمناقشة تصور درويش لفقدان الفلسطينيين لوطنهم. يُنظر إليه على نطاق واسع على أنه عمل جميل وحساس للغاية..


الاثنين، 9 مايو 2022

المسابقة النهائية للكتابة الإبداعية في نسختها الثانية

 

المسابقة النهائية للكتابة الإبداعية في نسختها الثانية

    تنظم جسور القراءة، والنادي الثقافي وجمعية آباء وأمهات وأولياء تلاميذ ثانوية طرفة بن العبد الإعدادية طرفة بن العبد، في إطار اختتام ورشات الكتابة الإبداعية في نسختها الثانية، المسابقة النهائية، وذلك يوم السبت 13 ماي 2022، ابتداء من الساعة 14:30.

 

    سيتنافس التلاميذ الذين شاركوا في ورشات الكتابة الإبداعية بنسختها الثانية، فيما بينهم من أجل الفوز بحوائز هامة، وقد دشنت جسور القراءة سلسلة ورشات الكتابة الإبداعية في عامها الثاني، في نهاية شهر جنبر الماضي، والتي ستمرت حتى متم شهر أبريل، وقد عرفت النسخة الثانية تنظيم ورشتين للكتابة الإبداعية، ورشة الكتابة باللغة العربية، والثانية باللغة الفرنسية.

 

    تهدف هذه الورشات بناء الثقة في التلاميذ وصقل شخصيتهم، فهي تسمح بتطوير وجهة نظر خاصة تجاه الأشياء دون تبعية، وتمكن التلاميذ من استكشاف مشاعرهم والتعبير عنها حيال الموضوعات والأحداث والشخصيات، مما يمنحهم الراحة والثقة.


    كما أنها فرصة للتعبير الفني عن الذات بشكل إبداعي، وتعزيز الخيال بالنسبة للتلاميذ، وتحفيز الخيال والتفكير خارج الصندوق، في حين تساعد الكتابة الإبداعية على توضيح الأفكار والمشاعر، أهم شي أنها تعين على فهم آليات القراءة والكتابة بشكل أفضل، فالكتابة بانتظام تكسب الكثير من المفردات وتطور المهارات اللغوية وفهم للقواعد النحوية،كما تعين في فهم آليات القراءة والكتابة بشكل أفضل وكيف تكتب وماذا تكتب في موقف ما، وتمكن من التعبير بشكل واضح وسلس عن الأفكار والمشاعر.



جسور مراكش تنظم رحلة ثقافية وترفيهية

 

جسور مراكش تنظم رحلة ثقافية وترفيهية


    في إطار الفعاليات الاحتفالية لجسو القراءة باليوم الوطني للقراءة الذي يصادف العاشر ماي من كل سنة، تنظم جسور القراءة - فرع مراكش رحلة سياحية ثقافية وترفيهية، لمنطقة بين الويدان وعين أسردون، وذلك يوم الأحد 14 ماي 2022.

    تحتفل بلادنا في 10 ماي من كل سنة باليوم الوطني للقراءة، وهو موعد تحرص الوزارة الثقافة على تخليده. إذ تتوالى الأنشطة وتتنوع من أجل الاحتفال بهذه المناسبة، كما أنها فرصة للاحتفاء بالكتاب والقراء الذي يجعلون من كل أيام السنة أعيادًا للكتاب وللقراءة.



    وقد اختار فرع مراكش الاحتفاء بهذه المناسبة، بتنظيم رحلة خاصة يحتفى من خلالها بالكتاب وبقراء المدينة، على أن يرافق كل مشارك بالرحلة معه كتاب مفضل له، وسيتم تنظيم برنامج ترفيهي وتثقيفي غني ومتنوع، وكل من يرغب في المشاركة بهذه الرحلة التواصل مع منسقة الفرع أحلام أزوتار بالتواصل عبر رقم الهاتف 212.623.417.629+.



الاثنين، 7 مارس 2022

جسور القراءة تحتفي بأقلام نسائية


 جسور القراءة تحتفي بأقلام نسائي



         تحتفي جسور القراءة، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن مارس من كل سنة، بإبداعات نسائية من خلال استضافة ثلاث كاتبات، خطت بأيدهن ثلاث أعمال أدبية هي الأولى لهن في مسارهن الإبداعي، وتعد رواية "آسية" أول عمل روائي للكاتبة خلود الراشدي، في حين أن فاطمة الزهراء أمزكار كتبت أول رواية لها تحمل عنوان "مذكرات مثلية"، وقد اختارت سارة الهسكوري كعنوان لعملها الأدبي الأول "سميتها شهيدة".


       وستستقبل مدينة الرباط يوم الأحد 13 مارس 2022، بمعرض الفنون Miloud Nouiga المتواجد بقصبة الوداية، كل من الكاتبتين سارة الهسكوري وخلود الراشدي، ابتداء من الساعة 11.00 صباحا.


       وفي نفس اليوم ستعرف مدينة الدار البيضاء، في تمام الساعة الثالثة مساء، استقبال كل من فاطمة الزهراء أمزكار، وسارة الهسكوري وكذا خلود الراشدي، بالمركز الثقافي المدينة القديمة فضاء كنسية لابوينا فنتورة.

الاثنين، 7 فبراير 2022

مواعيد جسور القراءة في أربع مدن من المملكة

 

مواعيد جسور القراءة في أربع مدن من المملكة 

في إطار جهود جسور القراءة لجعل عملية القراءة ذات حضور مركزي في الأوساط الشبابية، وإعادة المكانة اللائقة للكتاب في الحياة المجتمعية، سيعرف نهاية هذا الأسبوع تنظيم أربع لقاءات، بأربع مدن من المملكة، في إطار تكريس الوعي الثقافي في جميع المجالات. وترسيخ التكامل وإلتقائية الكفاءات الشبابية المتنوعة في مشاربها الفكرية وتخصصاتها المعرفية، نحو مجتمع قارئ ومثقف. اللقاءات نهاية هذا الأسبوع بكل من مدينة أكادير، والدار البيضاء، وفاس وأيضا العاصمة الرباط، تعرف تنوع الكتب التي سيتم مناقشتها، من ناحية الموضوع وجنس الكتاب وأيضا اختلاف جنسيات الكتاب.

جسور مدينة الدار البيضاء:

    تضرب جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء لعشاق الرواية والأدب المغربي، موعدا جديدا لمناقشة رواية المرأة الوردة للكاتب المغربي محمد زفزاف، وذلك مساء يوم السبت 12 فبراير 2022، بفضاء الغابة الخضراء بحي مولاي رشيد، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.


تم اختيار رواية "المرأة والوردة" سنة صدورها عام 1972، ضمن أفضل 100 رواية عربية صدرت حتى نهاية القرن العشرين، وتركت صدى واسعا. ومحمد زفزاف قاص وروائى مغربى (1943- 2001) يعد من أشهر القاصين المغاربة على الصعيد العربى، امتهن التدريس بالتعليم الثانوى بالدار البيضاء، وقد كرم زفزاف بعمل جائزة أدبية باسمه تمنح كل ثلاث سنوات خلال مهرجان أصيلة الثقافى الدولى بالمغرب (فاز بها السودانى الطيب صالح، 2002 م، والليبى إبراهيم الكونى 2005 م).

جسور مدينة أكادير:

        في الوقت الذي اختارت فيه جسور أكادير مناقشة كتاب زمن الذلقراطية للمفكر المغربي المهدي المنجرة، وذلك بمقهى الأدبي بالدشيرة الجهادية، يوم السبت 12 فبراير 2022، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.


          الكتاب عبارة عن مجموعة من المحاورات جعلت البروفيسور المنجرة يُجمِل الأوضاع في العالم العربي في مفهوم مبتكر واحد: "الذلّقراطية". يقدم من خلالها أجوبة عن سؤال أي مستقبل ينتظرُ العرب؟ الذي أثمر هذه الانتفاضة الفكرية في صيغتها الحوارية مع عالم المستقبليات البروفسور المهدي المنجرة. عبر تساؤلات تفتح بوابات قلقة بخصوص الغد، فانبعثت انتفاضات حوارية وحوارات منتفضة أسَّس لها ببعد نظر فكري.



جسور مدينة فاس:

         في الوقت الذي اختارت فيه جسور بمدينة فاس، بلقاءها مناقشة كتابين من كتب الكاتب البريطاني آلان دوبوتون، الكتاب الاول بعنوان عزاءات الفلسفة، أما الكتاب الثاني يحمل عنوان قلق السعي إلى المكانة. سيتم تنظيم اللقاء بنادي التعليم يوم الأحد 13 فبراير 2022، ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال.


      دو بوتون كاتب وفيلسوف بريطاني، وُلد في 20 ديسمبر 1969، في سويسرا لأبوين بريطانيين. يأخذ دو بوتون في الكتاب الأول الفلسفة إلى وظيفتها الأسمى على نحو مبسَّط يخلو من الملل؛ بل ويتوِّجها بالمتعة، وهكذا يعيد المؤلِّف أجواء أثينا وما بعدها إلى حياتنا؛ إذ يمكن أن نستخدم الفلسفة لنعيش ونجادل ونفكِّر ونتجاوز مشكلاتنا.





جسور مدينة الرباط:

        تلتقي جسور القراء بعاصمة الأنوار بالمملكة - الرباط على مأدبة فلسفية فكرية، بمقهى الموناليزا بشارع محمد الخامس بالرباط، لمناقشة كتاب دين الفطرة / عقيدة قس من جبل سافوا (العنوان الأصلي) للفيلسوف جون جاك روسو، ترجمة المفكري المغربي عبد الله العروي، وذلك يوم الأحد 13 فبراير 2022، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.

        يوضح العروي في المقدمة التهميدية التي كتب لترجمته لِعظةِ القسيس الدينية، كما تصورها روسو، ضرورة استيعاب روح تصورات روسو من الدين، كما تبلورت في مُصنَّفه إميل، حيث يجري ربط التدين بالمنظومة التربوية، لكن دون إغفال ما ورد في كتابه عن العقد الاجتماعي (1762). ففي الفصل الثامن من الكتاب الرابع من هذا الأخير، يرسم روسو المبادئ البسيطة للدين، في علاقتها بالمجال السياسي، حيث ينبغي أن تكون عقائد الدين في نظره، بسيطة ودقيقة وقليلة وبدون شروح ولا تعليقات. إن وجود المقدس في نظره مؤكد بالرؤية والوجدان، إضافة إلى الجزاء والعقاب، ومبدأ استبعاد التعصب الديني، وماعدا ذلك في نظره، كما نتبين ذلك في كتابه وباقي مؤلفاته، يترك للتقييم الحر للمواطنين.


الأحد، 16 يناير 2022

فرع حي الحسني يناقش كتاب الإسلام بين الشرق والغرب


فرع حي الحسني يناقش كتاب الإسلام بين الشرق والغرب


في لقاء جديد لجسور القراءة فرع آنفا - الحي الحسني، سيتم مناقشة كتاب "الإسلام بين الشرق والغرب"، للكاتب البوسني علي عزت بيجوفيتش، وذلك صباح يوم الأحد 23 يناير 2022، بمقهى الانس بحي الحسني بمدينة الدار البيضاء، ابتداء من الساعة الحادية عشرة.


بيجوفيتش القائد والمفكر والإسلامي الذي خاض نضالاً شاقاً للدفاع عن حرية وكرامة شعبه قدم للعالم نتاجاً فكريا مميزا عبر بعض المؤلفات التي قدم فيها خلاصة فكره وثمرة تجاربه السياسية والدينية ليخاطب بها العالم الغربي خاصة والعالم أجمع عامة.


يعتبر بيجوفيتش أول رئيس جمهوري للبوسنة والهرسك، نشأ في أسرة عريقة في إسلامها وكان من المؤسسين لجمعية الشبان المسلمين وهو في السادسة عشرة من عمره وهي جماعة دينية وسياسية تعلي شأن الإسلام، وقد تعرض بيجوفيتش منذ تأسيسها للملاحقة والحبس المتكرر من الأنظمة الشيوعية في وقتها ولكنه لم يستسلم أبدا واستمر في نضاله الديني والسياسي إلى أن استلم الحكم في البوسنة.


 استطاع أن يرتقى بالبوسنة ويتغلب على آثار الحكم الشيوعي التي أطاحت بثروات البوسنة وبطشت الكثير في المسلمين وقتها. وكانت جهوده الحثيثة للارتقاء بمسلمي البوسنة والهرسك وبناء دولة ذات طابع إسلامي حر محط إعجاب الجميع. ومن أهم كتبه وأكثرها تأثيرا وأوسعها انتشاراً كتاب (الإسلام بين الشرق والغرب) وهو منهج فلسفي متميز يعكس عمق الثروة الثقافية لدى بيجوفيتش.


كتاب "الإسلام بين الشرق والغرب" موسوعة فكرية مرتبة بتناسق، يقع الكتاب في قسمين رئيسين، القسم الأول يتحدث عن الدين بصفة عامة، لا يقصد هنا بالدين (الإسلام) وإنما علاقة الإنسان بربه، من خلال مناقشة قضايا الخلق والتطور والأخلاق والفرق بين الثقافة والحضارة، وأيضا ظاهرة الفن وذلك لتفسير موقف كل من الدين والإلحاد من قضية أصل الإنسان، فهو يخبرنا أن الإلحاد يقر بالعلم والتقدم ولكنه ينكر الإنسان، ولكن الإنسان أساساً عنصر روحي ولا يمكن أن يتواجد إلا بفعل الخلق الإلهي.


أما القسم الثاني من الكتاب يناقش الإسلام كوحدة ثنائية القطب، وكمبدأ أساسي لتنظيم الكون وليس فقط مجرد دين أو طريقة حياة، فهو يخبرنا كيف أن الإسلام وجد قبل الإنسان، وأن الإسلام دين الوسطية، وإلا لما كان موضع الهجوم من كل من الدين والعلم، كما ويؤكد بيجوفيتش بالأدلة كيف أن أساس القوة الغربية مستمد من الملاحظة والتابعة التجريبية لتراث المسلمين ونتاج حضارتهم العلمية الغنية، والذي بدوره يعتمد بالأساس على آيات القرآن الكريم.

الجمعة، 17 ديسمبر 2021

جسور تحتفي باليوم العالمي للغة العربية

 

جسور تحتفي باليوم العالمي للغة العربية

بمناقشة أعمال الاستاذ عبد العالي الودغيري



 تحتفي جسور القراءة بمدينة الدار البيضاء باليوم العالمي للغة العربية، والذي يصادف 18 دجنبر من كل سنة، والإحتفاء جاء بطعم التكريم لشخصية مغربية مدافعة عن اللغة العربية الأستاذ عبد العالي الودغيري، وذلك من خلال مناقشة كتابين من مؤلفاته الرصينة.


تُعد اللغة العربية ركناً من أركان التنوع الثقافي للبشرية. وهي إحدى اللغات الأكثر انتشاراً واستخداماً في العالم، إذ يتكلمها يومياً ما يزيد على 400 مليون نسمة من سكان المعمورة.

اللقاء الذي سيعقد يوم الأحد 19 دجنبر 2021، بفضاء الغابة الخضراء بحي مولاي رشيد بالبيضاء، سيعرف مشاركة الأستاذ الباحث المهدي فكري في تقديم لكتاب اللغة والهوية والدين، كما سيقدم الباحث سعد أزدو كتاب لغة الأمة ولغة الأم.

وقد اختارت اليونسكو كموضوع احتفالية عام 2021 ’’اللغة العربية والتواصل الحضاري‘‘, ويُعتبر بمثابة نداء للتأكيد مجدداً على الدور الهام الذي تؤدّيه اللغة العربية في مدّ جسور الوصال بين الناس على صهوة الثقافة والعلم والأدب وغيرها من المجالات الكثيرة.

وتتمثّل الغاية من هذا الموضوع حسب اليونسكو في إبراز الدور التاريخي الذي تضطلع به اللغة العربية كأداة لاستحداث المعارف وتناقلها، فضلاً عن كونها وسيلة للارتقاء بالحوار وإرساء أسس السلام. وكانت اللغة العربية على مرّ القرون الركيزة المشتركة وحلقة الوصل التي تجسّد ثراء الوجود الإنساني وتتيح الانتفاع بالعديد من الموارد.

في إطار دعم وتعزيز تعدد اللغات وتعدد الثقافات في الأمم المتحدة، اعتمدت إدارة الأمم المتحدة للتواصل العالمي، قرارا عشية الاحتفال باليوم الدولي للغة الأم بالاحتفال بكل لغة من اللغات الرسمية الست للأمم المتحدة. وبناء عليه، تقرر الاحتفال باللغة العربية في 18 دجنبر، لكونه اليوم الذي صدر فيه قرار الجمعية العامة 3190(د-28) سنة 1973، والذي قرر بموجبه إدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل في الأمم المتحدة.

والغرض من هذا اليوم هو إذكاء الوعي بتاريخ اللغة وثقافتها وتطورها من خلال إعداد برنامج أنشطة وفعاليات خاصة. بحيث يتوزع متحدثوا اللغة العربية بين المنطقة العربية و العديد من المناطق الأخرى المجاورة كا تركيا وتشاد ومالي السنغال وإرتيريا، وللغة للعربية أهمية قصوى لدى المسلمين، فهي لغة مقدسة (لغة القرآن)، ولا تتم الصلاة (وعبادات أخرى) في الإسلام إلا بإتقان بعض من كلماتها. كما أن العربية هي كذلك لغة شعائرية رئيسية لدى عدد من الكنائس المسيحية في المنطقة العربية حيث كتب بها كثير من أهم الأعمال الدينية والفكرية اليهودية في العصور الوسطى.

وتتيح اللغة العربية الدخول إلى عالم زاخر بالتنوع بجميع أشكاله وصوره، ومنها تنوع الأصول والمشارب والمعتقدات، كما أنها أبدعت بمختلف أشكالها وأساليبها الشفهية والمكتوبة والفصيحة والعامية، ومختلف خطوطها وفنونها النثرية والشعرية، آيات جمالية رائعة تأسر القلوب وتخلب الألباب في ميادين متنوعة تضم على سبيل المثال لا الحصر الهندسة والشعر والفلسفة والغناء. وسادت العربية لقرون طويلة من تاريخها بوصفها لغة السياسة والعلم والأدب، فأثرت تأثيرًا مباشرًا أو غير مباشر في كثير من اللغات الأخرى في العالم الإسلامي، مثل: التركية والفارسية والكردية والأوردية والماليزية والإندونيسية والألبانية وبعض اللغات الإفريقية الأخرى مثل الهاوسا والسواحيلية، وبعض اللغات الأوروبية وخاصةً المتوسطية منها كالإسبانية والبرتغالية والمالطية والصقلية.

وفضلا عن ذلك، مثلت حافزاً إلى إنتاج المعارف ونشرها، وساعدت على نقل المعارف العلمية والفلسفية اليونانية والرومانية إلى أوروبا في عصر النهضة.، كما أتاحت إقامة الحوار بين الثقافات على طول المسالك البرية والبحرية لطريق الحرير من سواحل الهند إلى القرن الأفريقي.
عربي باي